رسالتي لكل شاب وكل فتاة

بسم الله الرحمن الرحيم، رسالتي لكل شاب وكل فتاه ان المدونة لاتزال تحت الانشاء والتطوير والتعمير، تدوينات قليله انا عارف، ومش مهم لاني مش هدفي الاول اني اكون مدون وياااه واوفر والكلام ده، انا بكتب اللي انا حاسس اني حابب اشاركه مع الناس، وده غالبا مابيحصلش كتير، الصبر مفتاح الفرج ولو صبرت عليا سنه ولا تلاته كده .. احتمال تلاقي المدونة شكلها يعجبك!

الخميس، 10 أكتوبر، 2013

الفيلم الوثائقي: الكائن الاخوانجي «الفاضل» | فيِ محاولة لفهم نفسيته

اصفر علشان بقت موضه!

بسم الله، السلام عليكم

في ذات مره من ذوات المرات، كنت بشتري حاجه من سوبر ماركت كان في اشاعات في المنطقه "بتاعتي طبعا" انه اخوانجي، في ست واقفه جنبي، ويبدا الحوار "الجزيره دي قناة خاينه" وعميله، "فلان" مديِّقينها عليه وخايف يخرج اليومين دول، طيب "ام فلان" قالتلك كده فعلا؟
انا واقف زي الاهبل في الفصل طبعا، مش عارف ايه بيتقال ليه، فضلت ساكت لحد ما اللي شغال هناك وجهلي سؤال، انتا بقى مع مين؟ قولتله لو في السياسه انا مش اخوانجي طبعا، ومش سيسي طبعا، قالي ازاي مهو يا كده يا كده، قولتله لا ياعم انا الثورتين لا بأيد حكم العسكر ولا مع الاخوان ومؤيد لـ 30/6، وانتا؟ .. قالي انا زيك "احرار 25" قولتله كويس، بيبيعوا ايه احرار 25 دول؟ قالي مشوفتش المظاهره بتاعتهم امبارح، قولت امبارح؟ .. دول اخوان، قالي لاء اسمهم احرار 25، قولتله طيب، انتا مؤيد لـ 30/6؟ قالي لاء، قولتله ياراجل مش تقول انك اخوان!! فسكت.

فدخلت ست قالتله هي "أم فلان" عاوزه منك ايه، ووجهت كلامها للست اللي واقفه جنبي، كل شويه الناس تعدي عليه "في اشاره للي شغال في المحل" وتقوله هنطلبلك امن الدوله وهنطلبلك القسم ويقولوه سيسي، يرضيكي كده يا أم فلان؟، فانتا قاطعتها موجه كلامي للي شغال في المحل وفي لحظه عمري ما كنت اتوقع انها تيجي واذا فجاه: وايه المشكله لما تكون اخوان، فأبتسم ابتسامه مهزوم وقالي مش عارف بس انا احرار 25!

استكمالا لتلك اللحظه مكملتش كلام "خوفت ارجع اقع فيه واشتم الاخوان ولا اختلف معاه في الرأي، وكنوع من انواع الترضيه سكت وسمحتله يبيع لزبون مش معترض على ان اللي بيبع له، اخوانجي!

من يومها وانا متأكد، ان في شريحه في الناس دي اسمهم "الكائن الاخوانجي" وفي توصيفي وفي محاولة فهمي توصلت لشوية استنتاجات:
يتميز الكائن الاخوانجي بنفسيه تميل دائما وابدا للدفاع، فهو كائن مغيب ومقهور فكرياً والاهم انه مقهور نفسيا نتيحه لانه ملاحق، سواء امنيا، او حتى فكرياً، التركيبه دي من البشر بتخلق انسان دائم التبرير، معدوم الثقه في من حولة دائرة الامان عنده محدوده جدا، قليل التفكير "في حد بيفكر له ديما" 

اهم ميزه في هذه الكائن انه مدافع شرس، سواء فكريا، او بدنيا او امنيا، بمعنى انه عنده استعداد يقعد يتجادل ويتناقش معاك مليون سنه مع اصراره على عدم اقتناعه بكلامك مهما قولت وبررت وفسرت وحاولت تقنعه، لانك بالنسبه له خارج دايره الامان بتاعته، وبالتالي هو لا يثق فيك ولا في كلامك، ده كمان ممكن يدّخل الدين في الموضوع ويستبيح الكذب عليك "بحجه انك كافر او انه بيحاول يدرء الضاره المقدمه على جلب المنفعه، ده غير انه ممكن يستبيح الكذب عليك بحجه انك كافر، حتى لو مقلهاش بشكل مباشر او مقلهاش اصلاً ^^".

في محاولته لدرء الضاره ممكن يتخيل ان فكرك ده فكر "جرثومي" يجب التخلص منه، بايه؟، يكدب عليك، ممكن يكدب على نفسه ويصدق كدبته وبعدين يقنعك بكدبه هو مصدقها، وده بيظهر كتير سواء في الفيس بوك او في التلفزيون او لما تتكلم مع حد منهم.

نرجع تاني لشخصيه الاخوانجي، هي شخصيه غير انهزاميه لكن هشه جدا، بمعنى انه مبيستسلمش بسهوله "ويمكن ميستسلمش ابدا، نتيجة غسيل المخ اللي معمول له" لكن هشاشه الشخصيه نابعه في ايمانه انه مختلف عن العالم، ده بيخلق له حاله تجبره على التبرير الدائم، بيبرر ليه هو مختلف من الاساس، وبعدين بيبرر افعاله كلاً على حدى، وبعدين بيبرر اخطائه.


الجيتو الاخوانجي

دايرة الامان الديقه جدا للاخوانجي هي طوق النجاه "في اعتقاده" وهي سبب تعاسته في "ايماني انا"، لان:
يوم الاخوانجي بيبدا بانه يصحى الصبح يصبح على زوجته الاخوانجيه، يطمن على ولاده اللي بيلبسوا علشان رايحيين مدرسه اخوانجيه، كل مدرسينها من الاخوان، ياكل من الفطار اللي اشتراه قبلها بيوم من سوبر ماركت اخوانجي، ينزل يركب عربيته اللي اشتراها من معرض الاخوانجي، ويروح شغله في شركه او محل الاخوانجي، بيرجع لزوجته الاخوانجيه يطمن على عياله اللي رجعوا من المدرسه الاخوانجيه يتغدى من الخضار اللي "احتمال" يكون اشتراه من اخوانجي، ولو حد من العيال جاله برد ياخده ويروح للدكتور الاخوانجي، ولو لاقدر الله ابنه احتاج عمليه يعملها في المستشفى الاخوانجي باطباء اخوانجيين، ده بخلاف حياته الاخوانجيه في الجماعه واصحابه من الاخوان، وزوجته اللي ممكن تكون بتدرس في درس ولا مجموعه قرأن لمجموعه منهم اخوان ومنهم بيختبروا كمحبين تمهيدا لضمهم!، بيشتري كراريس ولاده من مكتبات اخوانجيه، المحامي بتاعه اخوانجي، والمهندس اللي اخد منه تخطيط البيت اللي بناه، مهندس اخوانجي.

كائن زي ده عايش في جيتو، زي اليهود ايام ما كانوا عايشين في جيتوز في اوروبا بيتجوزوا من بعض "محرم ع اليهود التزوج سواء من راجل او ست لغير اليهود"، زي ما الاخوانجي صبحي صالح قال: الاخوانجي لا يتزوج غير اخوانجيه، طيب واللي احنا "عملناها"!!!! دي نشحتها؟ "استبدلون الذي هو ادى بالذي هو خير"!!!!!!!!!!!!!!، زي ماهو كمان قال: اللهم امتني على الاخوان!!!!!!!!!!!!!ّ!!!! "وعاوز املى التدوينه كلها علامات تعجب واستفاهم واسى وحزن"

الف به ته اخوانجي: انتا اعلى من غيرك، انتا احسن من غيرك، انتا متتعملش غير مع اللي زيك، انتا متقتنعش غير من خلال اللي زيك، التانيين دول اقل منك، بيضحكوا عليك، ممكن يغشوك ويخدعوك، ممكن يكفروك، حرام فيهم فلوسنا، يفضل عدم التعامل معاهم، حلال الكذب عليهم، غير مستحب الزواج منهم، نحن الفئه الناجيه، المختاره، والباقي هالكوًن!

--

شخصيه زي دي، وانسان بالنفسيه دي، تشبع "زي السفنجه" بهذه الافكار الملوسه، تقدر تتوقع منه اي حاجه، لكن مش هنا لب التدوينه، اللي عاوز اقوله:
ان في كتير منهم بيضحكوا على نفسهم اه "اوسااااخ" وفي كتير منهم "بيضمروا" عداء للبلد دي وللمصريين ولكل انسان غير اخوانجي، ده حقيقي، لكن..
في قله قليله منهم مصدقه الكلام ده فعلا، فاكره ان ده طريق ربنا الوحيد "واستفغر الله ان تكون جماعه وسخه زي دي هي طريق ربنا، وطرق ربنا كتير مفيش طريق وحيد (ده الرحمن)" فاكرين انهم كده صح وانهم كده داخلين الجنه، واننا كفار مش علشان فلان قاله، لالا، علشان هو اقتنع، مين اقنعه مش مهم، لكنه مقتنع انك كافر.

"الحل في حل" فكر الجماعه، مش حل الجماعه، الحل اننا ((ندمر)) الفكر ده، و((ندمر)) اي فكر مشابه للفكر ده زي فكر السلفيين انهم هو كمان الفئه الناجيه والباقون وغيرهم هالكون، ده غير السلفيه الجهاديه اللي خارج منها مئات الجماعات الارهابيه.

الحل في حل الفكر، مش حل الجماعه والكائن الاخوانجي ده محتاج اعادة تأهيل حقيقيه، صريحه وواضحه، علشان ننضف نفوخه من غسيل المخ "او بالاحرى تبلور مخه وتشبعه" بالفكر الوسخ ده!

مصدر الصوره: طريق الاخبار


ويابخت من دوّن وخفف